تكريم المريخي في "ليالي الشعر النبطي" ويستعد لأمسية كبيرة في الرياض *

تحت رعاية وحضور صاحب السمو الأمير الشاعر بدر بن عبد المحسن بن عبد العزيز آل سعود، كرم مركز الملك فهد الثقافي بمدينة الرياض الشاعر السعودي خالد المريخي عن مشاركته في الأمسية المخصصة لتكريم أربعة من كبار شعراء المملكة العربية السعودية، هم أحمد الناصر ورشيد الزلامي وسعد بن جدلان ومساعد الرشيدي – يرحمهم الله جميعاً  -  وذلك في الأمسية الإحتفالية التي حملت عنوان "ليالي الشعر النبطي".

وأعرب المريخي عن شكره على دعوة المشاركة والتكريم، وقال: "تشرفت في (ليالي الشعر النبطي) بالتكريم والسلام على رمز الشعر صاحب السمو الأمير الشاعر بدر بن عبد المحسن بن عبد العزيز آل سعود، في ليلة شعر جميلة مع أخواني الشعراء عبد الله عبيدان وسعيد بن مانع، لتكريم أسماء شعرية وقامات كبيرة رحمهم الله".

وقد قدمت المريخي خلال الأمسية مجموعة من القصائد الى جانب عدد من الشعراء السعوديين المشاركين، وقام بعدها الأمير الشاعر بدر بن عبد المحسن بن عبد العزيز آل سعود بتكريمة بشهادة المشاركة.

هذا ويستعد الشاعر المريخي لإقامة أمسية شعرية كبيرة في الرياض خلال شهر مايو 2017 المقبل، يقدم بها مجموعة جديدة من قصائده الجديدة الى جانب القصائد التي تضمنها ألبومه الجديد "خالد المريخي 2017" الذي طرح من إنتاج وتوزيع روتانا للصوتيات والمرئيات.

قيم الموضوع
(0 أصوات)
 سعاد راضي

رئيس تحرير الجوهرة نيوز
مدير عام مؤسسة المنتظرون للدعاية والاعلان والنشر والتوزيع

نحن عشاق الكلمة الطيبة، من الذين رفضوا ادراة المؤسسات الاعلامية باعتبارها تنظيم ذو نشاط اقتصادي، واهمال رسالتها الحقيقية في تثقيف المجتمع، ونشر الرسالة الاعلامية الحقة. رفضوا تسييس الرسالة الاعلامية حتى باتت تعين من لا يتقن فن الحرف والكلمة وحبكهما، فأصبحت المؤسسات الاعلامية وجهة لعمل كل من لا عمل له، ولكنه يتقن التملق والنفاق، فضاع أصحاب الكلمة، وتبعثرت الحروف وضاعت لغة الضاد بين منعطفات شارع الصحافة ووسائل الاعلام.