"سبلاش" تطرح مفهوم الموضة المستدامة *

، أعلنت اليوم سبلاش، علامة الموضة السريعة التي نشأت وتطورت في الشرق الأوسط، عن إطلاق تشكيلتها من الأزياء المستدامة، والتي تجسد التزام العلامة تجاه كوكب الأرض. تأتي هذه التشكيلة في إطار مجموعة منتجات "سبلاش" وتضم تصاميم للرجال والنساء مصنوعة من مواد مستدامة، لتعكس وعد العلامة بمواصلة عملها بأساليب صديقة للبيئة.

وفي امتداد لمفهوم "إعادة الاستخدام-المحافظة على الموارد-إعادة التدوير"، تهدف "سبلاش" إلى جعل الاستدامة فكرة دارجة تلقى قبولًا واسعًا عبر حملة (#IAMSUSTAINABILITY) – وتعني "انا الاستدامة" - التي تتزامن مع إطلاق التشكيلة. اما أبرز تصاميم التشكيلة وأهم القطع فيها فتضم تصميم التي شيرت بكتف منزلق، الدنيم الممزق، قمصان بياقة ماندرين الدائرية المستوحاة من الصين، وقمصان البولو المخططة بألوان الرمادي البارد والوردي الباهت والأزرق الفاتح الرقيق ودرجات الأبيض. وصنعت هذه القطع من خامات صديقة للبيئة مثل القطن العضوي والمعاد تدويره، والبوليستر المعاد تدويره وخامة تينسيل، كما تم تلوينها بأصباغ وأحبار صديقة للبيئة.

وفي حديثه عن الخطوة التالية بالنسبة للعلامة قال السيد رازا بيج، الرئيس التنفيذي لعلامتي "سبلاش" و"آيكونيك" وعضو مجلس إدارة مجموعة لاندمارك: "انا سعيد بالتطورات التي يتم إحرازها فيما يتعلق بالأقمشة والخامات المستدامة والتي استخدمناها في تشكيلة سبلاش الجديدة. نحن نسعى لتطوير مستقبل اكثر استدامة، ومع طرحنا لنحو 5 ملايين قطعة أزياء كل عام، فإننا في سبلاش ملتزمون بتحقيق الاستدامة البيئية دون التهاون في جوانب الأناقة والموضة والتصميم".

يذكر أن التشكيلة الجديدة متوفرة في جميع فروع "سبلاش" في "سنتر بوينت"، والافنيوز، المرحلة 2، والسلام مول في السالمية

حقائق ومعلومات

* أكثر من 600,000 قطعة دنيم صديقة للبيئة تصنع من القطن العضوي كل موسم ينتج عنها: تقليل الأثر السلبي على المناخ بنسبة 48%، نسبة استخدام المبيدات الحشرية 0%، تقليل انبعاثات الكربون بنسبة 19%

* 15% من إجمالي كمية القطن التي نستخدمها في الملابس هي قطن عضوي

* وفرنا 3.3 مليون غالون من الماء، أي ما يعادل مياه الشرب التي تستهلكها إيرلندا في يوم واحد

* نستخدم فقط الورق المعتمد من قبل مجلس رعاية الغابات (FSC) في جميع بطاقات الملابس – تم الاستغناء عن 200 طن متري من البلاستيك، أي ما يعادل وزن 100 سيارة دفع رباعي

* تم تصنيع أكثر من 500,000 قطعة ملابس من خامة تينسيل – والتي تحتاج كميات أقل من الماء وتنمو بسهولة في الأراضي ذات التربة منخفضة النوعية، كما تنمو بسرعة

* نحو 500,000 قطعة ملابس صنعت من الألياف الطبيعية

* تقليل النفايات البحرية إلى حد كبير، مما يساهم في حماية الأنظمة البيئية البحرية

* 20,000 قطعة ملابس مصنوعة من عبوات بلاستيكية معادة التدوير -19 قارورة من بلاستيك PET تكفي لصناعة تي-شيرت من الألياف بقياس XL

* الطاقة اللازمة لصناعة الملابس من مواد معادة التدوير أقل بنسبة 70%

 

 

 

 

قيم الموضوع
(0 أصوات)
 سعاد راضي

رئيس تحرير الجوهرة نيوز
مدير عام مؤسسة المنتظرون للدعاية والاعلان والنشر والتوزيع

نحن عشاق الكلمة الطيبة، من الذين رفضوا ادراة المؤسسات الاعلامية باعتبارها تنظيم ذو نشاط اقتصادي، واهمال رسالتها الحقيقية في تثقيف المجتمع، ونشر الرسالة الاعلامية الحقة. رفضوا تسييس الرسالة الاعلامية حتى باتت تعين من لا يتقن فن الحرف والكلمة وحبكهما، فأصبحت المؤسسات الاعلامية وجهة لعمل كل من لا عمل له، ولكنه يتقن التملق والنفاق، فضاع أصحاب الكلمة، وتبعثرت الحروف وضاعت لغة الضاد بين منعطفات شارع الصحافة ووسائل الاعلام.