21 شباط/فبراير 2018
: استضافت كيدزانيا الكويت، مدينة الأطفال النموذجية المصغّرة للتعليم الترفيهي، حفل تخرج أقامته على شرف طلاب مدرسة الكويت الإنجليزية - الوحدة الخضراء – بعد إكمالهم لبرنامج التدريب الوظيفي لديها. وتعد هذه المرة الأولى التي تنظّم فيها كيدزانيا هذا البرنامج، والذي يهدف إلى مساعدة الطلاب على ممارسة واكتساب المهارات الحياتية الهامة، والتي تشمل مهارات التعامل مع الزملاء والأطفال، والعمل الجماعي، وإبداء الرأي، وتقديم أفضل أداء تحت ضغط العمل، والتعرف على طبيعة بيئة العمل بشكلٍ عام. ويتماشى برنامج التدريب الوظيفي مع فلسفة كيدزانيا القائمة على مساعدة الطلاب على اكتساب وتطوير المهارات اللازمة لإحداث تأثير إيجابي في العالم من حولهم. وجاء البرنامج متماشياً أيضاً مع العلاقة القوية التي تتشاركها كيدزانيا مع القطاع التعليمي في دولة الكويت، وكذلك مختلف المدارس الخاصة والحكومية. كما يعكس البرنامج دور كيدزانيا كمؤسسة تعليمية تساعد الطلاب على تعلم وتطبيق المهارات المكتسبة على أرض الواقع. ولاقى البرنامج استحساناً كبيراً من قبل إدارة مدرسة الكويت الإنجليزية، إلى جانب الطلاب المشاركين وأولياء… إقرأ المزيد...
16 كانون2/يناير 2018
الكويت، 16 يناير، 2018: أعلن مكتب الأرصاد الجوية لدى كيدزانيا الكويت، مدينة الأطفال النموذجية المصغّرة للتعليم الترفيهي، بأنّ درجات الحرارة في المدينة ستستمر في الانخفاض، مع فرص متوقّعة لتساقط الثلوج بغزارة طوال فترة برنامج مهرجان الشتاء الذي سيستمر لغاية 28 فبراير. وتنصح كيدزانيا جميع زوّارها بارتداء الملابس الثقيلة خلال زيارتهم للمدينة خلال هذه الفترة حتى يتسنّى لهم الاستمتاع بجميع الأنشطة الشتوية الشيقة حولها. وخلال زيارتهم، سيستمتع الزوّار حتماً بمشاهدة الديكورات الجميلة المستوحاة من موسم الشتاء. وسيتسنّى لهم أيضاً المشاركة في جميع أنشطة مهرجان الشتاء مثل الكهف الجليدي بمنحوتاته الجليدية الفنّية التي تتضمّن المرآة العملاقة، ومنزل "إيغلو" أو ما يُعرف ببيت العصر الجليدي، ومزلقة الحصان وحافلة تفاعلية خاصة بكيدزانيا، حيث يمكنهم أخذ صور تذكارية لهم مع أصدقائهم بداخلها. ولمحبّي التحدّي، يمكن للأطفال اختبار مهاراتهم في التزلّج على الجليد في ساحة التزلّج الداخلية الآمنة أو حلبة سباق السيّارات المصمّمة من الأجواء الجليدية. والمرح مضاعف مع العروض المسرحية اليومية والمسيرات حول مدينة كيدزانيا… إقرأ المزيد...
13 كانون1/ديسمبر 2017
: أطلقت كيدزانيا الكويت، مدينة الأطفال النموذجية المصغّرة للتعليم الترفيهي، للمرة الثانية لهذا العام فعالية “KidZania Go!”، والتي أقيمت في سوق شرق خلال يومي 7 و8 ديسمبر بالتزامن مع اليوم العالمي للطفل. “KidZania Go!” هي فعالية تعليمية ترفيهية تهدف إلى منح الأطفال الفرصة لتجربة أنشطة لعب أدوار الكبار التي يقوم عليها مفهوم مدينة كيدزانيا، بالإضافة إلى التعلم والتعرف على أصدقاء جدد، كل هذا في أجواء الهواء الطلق. تخللت الفعالية عدداً من الأنشطة التعليمية التفاعلية من خلال إقامة موقع مخصّص يمنح الأطفال فرصة أداء أنشطة لعب أدوار الكبار، والتي تحاكي بعضاًّ من أشهر منشآت مدينة كيدزانيا. وتمّ إطلاق هذه الفعالية بالتعاون مع الشركات الراعية لـكيدزانيا، شملت مستشفى دار الشفاء، ومكتبة ذات السلاسل، وفانتسي وورلد، وشركة مطاحن الدقيق والمخابز الكويتية، ومؤسسة الكويت للتقدّم العلمي، وعبد الصمد القرشي، وجريدة الأنباء. وأضفت مشاركة الشركات الراعية طابعاً واقعياً على الأنشطة التي يختبرها الأطفال من خلال محاكاة مهن مبنية على الحياة العملية. وتخللت الفعالية أنشطة ترفيهية… إقرأ المزيد...
13 كانون1/ديسمبر 2017
: يعود مهرجان الشتاء، برنامج كيدزانيا الأكثر ترقّباً للعام، قريباً في كيدزانيا مع العديد من المميزات الجديدة التي سيستمتع بها الأطفال. يمنح مهرجان الشتاء، وهو أكبر برنامج سنوي يُقام في كيدزانيا، الأطفال فرصةً تعليميةً ومميزة لاستكشاف طبيعة الطقس في المناطق الباردة من خلال اختبار سلسلة من الأنشطة المستوحاة من بيئة الشتاء. وسينطلق البرنامج في كيدزانيا ابتداءً من تاريخ 14 ديسمبر الجاري، وسيستمر لغاية 28 فبراير 2018. ويعود مع أنشطة جديدة تأخد الأطفال في مغامرات مميزة عن فصل الشتاء، تتضمّن الكهف الجليدي، وحلبة تزلج على الجليد، والزحليقة الحلزونية، وغيرها من المفاجآت الرائعة. وفي الكهف الجليدي، سيتمّكن الأطفال من مشاهدة واختبار منحوتات جليدية فنّية تحت درجات حرارة دون الصفر مئوية، والتي ستأخذ مخيلتهم إلى مناطق الشتاء الباردة حول العالم. ويتضمّن البرنامج أيضاً مسيرات الشتاء وعروض مسرحية يومية تؤديها شخصيات وفريق كيدزانيا الاستعراضي. وخلال استمتاع الأطفال بأجواء ترفيهية ومرحة، يهدف مهرجان الشتاء التعليمي إلى تثقيف الأطفال عن بيئة الشتاء القارسة والحيوانات التي تعيش… إقرأ المزيد...
05 تشرين2/نوفمبر 2017
 استضافت "كيدزانيا"، مدينة الألعاب الترفيهية والتعليمية الرائدة، شركائها التعليميين في الكويت، في الاحتفال السنوي الذي تقيمه لتوثيق التعاون والنجاح المتواصل بينها وبين وزارة التربية وإدارة التعليم الخاص، والمدرسين والمدرّسات من مختلف مدارس القطاعين الخاص والحكومي. وحضر الاحتفال عدداً من الشخصيات البارزة في قطاع التعليم بدولة الكويت، من ضمنهم رئيس قسم الأنشطة الاجتماعية في وزارة التربية سابقاً، منى الفريح، ورئيس المدراء الإداريين في شركة محمّد حمود الشايع، سعود عبد العزيز الشايع، إلى جانب إدارة وفريق كيدزانيا الكويت. وأشادت الفريح خلال خطابها بالدور الذي تلعبه "كيدزانيا" في دعم العملية التعليمية للأطفال من خلال دمجها التعليم بالترفيه التفاعلي. وبهذه المناسبة قال نائب الرئيس في قطاع الترفيه والتسلية في شركة محمد حمود الشايع، فرناندو ميدورا: "في ظل هيمنة وسائل التكنولوجيا الحديثة على حياتنا وسهولة الوصول إلى المعلومات عبر الإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي، تبرز أهمية توفير مساحة ترفيهية وتفاعلية، تتيح المجال أمام الأطفال للتعلّم باستخدام وسائل أكثر تقليدية يعتمدون فيها على استخدام مهاراتهم الذهنية، والجسدية،… إقرأ المزيد...
15 آب/أغسطس 2017
: أطلقت كيدزانيا الكويت، مدينة الأطفال النموذجية المصغّرة للتعليم الترفيهي، اليوم برنامج ألعاب كيدزانيا المشوّقة، والذي يمنح الأطفال فرصةً فريدةً لتجربة مجموعةٍ من الأنشطة الرياضية الرائعة ومضاعفة المرح خلال عطلتهم الصيفية. وسيستمر البرنامج من 11 أغسطس لغاية 30 سبتمبر 2017. ويوفّر مجموعة من التحدّيات الرياضية المرحة التي تختبر قدرات الأطفال الجسدية، ومهاراتهم في التوازن والصبر والعمل الجماعي الضروري لإكمال النشاط في كل تحدّي. وتتضمّن تلك الرياضات البولينج والبلياردو وكرة السلّة التي تمّ وضعها في ساحة مدينة كيدزانيا ليستمتع الأطفال بنشاط ترفيهي وتفاعلي مشوّق. وبهذه المناسبة، قال نائب رئيس قطاع الترفيه والتسلية في شركة محمّد حمود الشايع، فرناندو ميدروا: "إنّ جزء من مسؤوليتنا في كيدزانيا هو أن نوفّر للأطفال برامج ترفيهية متكاملة تدمج الترفيه بالتعليم بطريقةٍ تساعدهم على تنمية مهاراتهم الذهنية والجسدية والاجتماعية. ولهذا، فإننا نحرص على مواصلة الإبداع والابتكار من خلال تطوير برامج مثل ألعاب كيدزانيا التي تمّ إطلاقها اليوم، والتي من المؤكّد أنها ستنال إعجاب الأطفال." وجاء إطلاق البرنامج… إقرأ المزيد...
04 حزيران/يونيو 2017
 أعربت كيدزانيا الكويت، المدينة الترفيهية والتعليمية الموجهة للأطفال، عن خالص شكرها وامتنانها لمنظمة بيت الزكاة الخيرية لقيامها مؤخراً ببناء مشروع بئر سقيا مياه في بنغلاديش، وإهداء المشروع إلى أطفال مدينة كيدزانيا الكويت. وجاءت هذه المبادرة الطيبة تعبيراً عن تقدير المنظمة لجهود أطفال كيدزانيا الفاعلة في نشاط جمع التبرعات الخاص بمنشأة بيت الزكاة لدى كيدزانيا، ولحث وتشجيع الأطفال على العطاء والمشاركة مع غيرهم. ويبلغ عمق البئر الذي تمّ حفره مؤخراً 90 متراً، ويأتي مزوّداً بثلاث مرشّحات منفصلة وخزّان ليغطي احتياج 35 عائلة مختلفة من المياه. ومن الجدير بالذكر أن هذا البئر هو أول مشروع تنفذه بيت الزكاة خارج الكويت بالتعاون مع كيدزانيا. وبهذه المناسبة، قال نائب رئيس قطاع الترفيه والتسلية في شركة محمّد حمود الشايع، فرناندو ميدروا: "إنَ هذه المبادرة الكريمة من قبل منظمة بيت الزكاة تعد مثالاً حياً على أن أصغر الأعمال قد يكون لها أثراً كبيراً على المجتمع. ونتيجةً لتفاني هؤلاء الأطفال ومشاركتهم الفاعلة في نشاط جمع التبرعات في… إقرأ المزيد...
29 أيار 2017
نداء إلى جميع الأطفال: مخيّم كيدزانيا الصيفي يعود إليكم مجدداً هذا العام مع المزيد من الورش التعليمية الجديدة والممتعة. ابتداءً من 28 مايو، سيستمتع الأطفال بالتعلّم ضمن ورش المخيّم الصيفي التعليمية والتفاعلية الرائعة داخل مدينة كيدزانيا في أجواء تقيهم من حر الصيف. وقد تمّ تطوير برنامج مخيم كيدزانيا الصيفي بهدف بناء ثقة الأطفال بأنفسهم وتطوير قدراتهم على الابتكار والإبداع، وتعزيز مهاراتهم الاجتماعية في التواصل مع الآخرين. ويمكن للأطفال في كيدزانيا الاختيار من بين العديد من الباقات التي يوفّرها البرنامج ابتداءً من بطاقة اليوم الواحد، أو الأسبوع أو الأسبوعين أو الثلاثة أسابيع، والتي تمنح الأطفال فرصة المشاركة في 25 ورشة عمل ممتعة وأنشطة مستوحاة من شخصيات كيدزانيا الخمسة المميزة. ويتيح المخيّم الصيفي أيضاً للأطفال تصميم برنامج المخيم الصيفي الخاص بهم عبر اختيار الأنشطة المتاحة بناءً على اهتماماتهم الشخصية مثل أنشطة التحدّيات البدنية والاختبارات والتجارب العلمية والاكتشافات الجيولوجية وصفوف الطهي وتصميم الأزياء والألغاز وألعاب اختبار الذكاء وغيرها. وبمناسبة قرب انطلاق المخيم الصيفي،… إقرأ المزيد...
21 أيار 2017
 أعلنت كيدزانيا الكويت، مدينة الأطفال النموذجية المصغّرة للتعليم الترفيهي اليوم عن إطلاقها فعاليات برنامج التوعية بالسلامة المرورية في مجمّع الأفنيوز التي ستستمر لغاية 19 مايو، وذلك بالتعاون مع الإدارة العامة للمرور التابعة لوزارة الداخلية. وجاءت فكرة إطلاق هذا البرنامج انطلاقاً من مسؤولية كيدزانيا المجتمعية ومهمّتها في الارتقاء بمستوى التعليم في الكويت، من خلال منح الأطفال منصّة تعليمية وترفيهية فريدة. ويمنح المحل المؤقت (بوث) الذي أقامته كيدزانيا في مجمّع الأفنيوز -بجانب محل أدولفو دومينغيز - الأطفال فرصة تعلّم أهمية الالتزام بقوانين السلّامة المرورية من خلال التركيز على ثلاث مفاهيم أساسية وهي: مسؤولية قائد المركبة ومسؤولية الراكب وسلامة المركبة. وقد أُقيم حفل افتتاح رسمي لإطلاق فعاليات برنامج التوعية بالسلامة المرورية بمجمّع الأفنيوز، بحضور كلٍّ من ممثلين عن الإدارة العامة للمرور، وممثلين من إدارة كيدزانيا الكويت. وتمّ تنظيم هذا البرنامج بالتعاون مع كلاً من نيسان والشركة الكويتية لاستيراد السيّارات (كايكو) ومذركير ووأوريدو للاتصالات وفانتسي وورلد، الذين سيساهمون في إضفاء عنصر الواقعية إلى تجربة… إقرأ المزيد...
26 كانون2/يناير 2017
(كونا) قال رئيس اكاديمية (ديكم) للتدريب القيادي الدكتور احمد بوزبر اليوم الخميس ان وفدا من الاكاديمية يزور ماليزيا حاليا للاطلاع على تجربتها في التدريب القيادي في مجالات التخطيط والتعليم والقيادة والاقتصاد والصناعة والتطوير المؤسسي. وأضاف الدكتور بوزبر في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) ان "هذه الزيارة التي تمتد بين 22 و28 يناير الجاري تعد باكورة برامج الأكاديمية لهذا العام وتأتي للتعرف عن كثب على النجاحات الماليزية في تلك المجالات والعمل على نقل ما يفيد من تلك التجربة إلى المؤسسات والهيئات التي ينتمي إليها الوفد المشارك". وأوضح أن "الزيارة تهدف بشكل رئيسي إلى التعرف على كيفية انطلاقة التنمية في ماليزيا لاسيما في التعليم ووضع استراتيجيات مبكرة لها وأهمية الدور القيادي في تنفيذ الاستراتيجية ومتابعتها بشكل مستمر". وذكر الدكتور بوزبر أن الزيارة تضمنت ورشة عمل في التخطيط الاستراتيجي والاستفادة من نموذج (رؤية ماليزيا 2020) وكذلك زيارة مؤسسات ناجحة مثل المجلس الأعلى للاقتصاد الماليزي والأكاديمية العليا لإعداد القيادات الماليزية الحكومية إضافة إلى زيارة… إقرأ المزيد...
الصفحة 1 من 3

نحن عشاق الكلمة الطيبة، من الذين رفضوا ادراة المؤسسات الاعلامية باعتبارها تنظيم ذو نشاط اقتصادي، واهمال رسالتها الحقيقية في تثقيف المجتمع، ونشر الرسالة الاعلامية الحقة. رفضوا تسييس الرسالة الاعلامية حتى باتت تعين من لا يتقن فن الحرف والكلمة وحبكهما، فأصبحت المؤسسات الاعلامية وجهة لعمل كل من لا عمل له، ولكنه يتقن التملق والنفاق، فضاع أصحاب الكلمة، وتبعثرت الحروف وضاعت لغة الضاد بين منعطفات شارع الصحافة ووسائل الاعلام.