"الاعلام الرياضي" بالامارات تدعم السهلي لرئاسة اسيوي الصحافة الرياضية *

بارك المكتب التنفيذي لجمعية الإمارات للإعلام الرياضي الخطوات التي قام بها مرشح دولة الكويت، سطام السهلي، للمنافسة على منصب رئيس الاتحاد الآسيوي للصحافة الرياضية؛ وذلك من خلال تقديم أوراق ترشيحه في الانتخابات المقبلة التي ستقام بمدينة إسلام أباد الباكستانية في الفترة من 3 إلى 8 أكتوبر المقبل، جاء ذلك خلال الاجتماع الثالث للمكتب التنفيذي الذي عقد في مقر الجمعية بمركز إعداد القادة برئاسة، عبدالله إبراهيم بن حسين، وحضور الأعضاء: راشد العوبد وضياء الدين علي وخالد المهيري. 
أكد المكتب التنفيذي لجمعية الإعلام الرياضي دعمه ترشيح الملف الكويتي انطلاقاً من إيمان القائمين على الإعلام الرياضي الإماراتي بالوقوف مع الإعلاميين الخليجيين الشباب للوصول إلى مناصب إعلامية قيادية. 
ويأتي هذا التجاوب الخليجي العربي حول المرشح الكويتي للحفاظ على منصب رئاسة الاتحاد الآسيوي بعد التجارب الكويتية الناجحة في إدارة دفة الاتحاد القاري منذ انطلاقه في ديسمبر 1978 وظهوره بصيغته الرسمية خلال استضافة تايلاند لدورة الألعاب الآسيوية الثامنة؛ وذلك بعد مبادرة من الشيخ فهد الأحمد الجابر الذي كان يشغل منصب رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة اليد ورئاسة اللجنة الأولمبية الكويتية، وقد عرف بدعمه للصحافة والصحفيين الرياضيين، وكان الاجتماع التأسيسي الأول الذي انبثق عنه الاتحاد الآسيوي في بانكوك؛ حيث تقرر أن يكون مقر الاتحاد في الكويت، واختير الزميل عبد المحسن الحسيني رئيساً له آنذاك، كما شهد الاتحاد القاري إدارة كويتية أخرى برئاسة فيصل القناعي ويتطلع الشارع الصحفي الكويتي إلى تجربة إدارية ثالثة في الدورة القادمة بعد انتخابات إسلام آباد.

 

هذا وتقدم المكتب التنفيذي بالتهنئة إلى الأشقاء في المملكة العربية السعودية؛ وذلك بمناسبة تأهل «الأخضر» إلى مونديال روسيا 2018، كما أشاد المكتب التنفيذي بجهود اللاعبين والقائمين على اتحاد الكرة. 
هذا وقدم عبدالرحمن بني ياس، مدير مركز إعداد القادة التابع للهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، خطة عمل متكاملة وأبدى استعداد المركز لتبني أي جهود رامية إلى الارتقاء بالعمل الإعلامي الرياضي من خلال تنظيم واستضافة وابتعاث المشاركين في أي استحقاق إعلامي على المستوى الخليجي والعربي والدولي ويقدم المركز دورات تدريبية وورش عمل وفعاليات تخدم القطاع الشبابي والرياضي بالدولة، وقد خصص منها ثلاثة أنشطة لدعم الجمعية.
ورحب محمد الجوكر الأمين العام للجمعية بهذه الخطوات الإيجابية التي تخدم مسيرة العمل الإعلامي الرياضي في الدولة، مشيراً إلى تطلع الجمعية إلى لعب دور محوري لخدمة كافة المؤسسات الرياضية والإعلامية.

قيم الموضوع
(0 أصوات)
 سعاد راضي

رئيس تحرير الجوهرة نيوز
مدير عام مؤسسة المنتظرون للدعاية والاعلان والنشر والتوزيع

نحن عشاق الكلمة الطيبة، من الذين رفضوا ادراة المؤسسات الاعلامية باعتبارها تنظيم ذو نشاط اقتصادي، واهمال رسالتها الحقيقية في تثقيف المجتمع، ونشر الرسالة الاعلامية الحقة. رفضوا تسييس الرسالة الاعلامية حتى باتت تعين من لا يتقن فن الحرف والكلمة وحبكهما، فأصبحت المؤسسات الاعلامية وجهة لعمل كل من لا عمل له، ولكنه يتقن التملق والنفاق، فضاع أصحاب الكلمة، وتبعثرت الحروف وضاعت لغة الضاد بين منعطفات شارع الصحافة ووسائل الاعلام.