• الغانم يتوجه الى الرباط للمشاركة بالمؤتمر الطارئ للاتحاد البرلماني العربي

    الغانم يتوجه الى الرباط للمشاركة بالمؤتمر الطارئ للاتحاد البرلماني العربي

  • برنامج التدريب الأكاديمي للسباحة لقطاع الشباب بالهيئة العامة للرياضة

    برنامج التدريب الأكاديمي للسباحة لقطاع الشباب بالهيئة العامة للرياضة

  • الغانم يهنئ نظيره في ال

    الغانم يهنئ نظيره في ال"مالديف" بالعيد الوطني

  • الرميضي والجريد يشاركان في احتفالية الأقصر عاصمة للثقافة العربية

    الرميضي والجريد يشاركان في احتفالية الأقصر عاصمة للثقافة العربية

  • "بيرقدار" تقيم مشروعا للعمل التطوعي للسوريين في لبنان

  • هانى شاكر يطمئن جمهوره .. أنا بخير

    هانى شاكر يطمئن جمهوره .. أنا بخير

  • داوود حسين يشارك في لجنة تحكيم مهرجان وهران السينمائي

    داوود حسين يشارك في لجنة تحكيم مهرجان وهران السينمائي

  • الغانم يهنئ نظيريه في بلجيكا بالعيد الوطني

    الغانم يهنئ نظيريه في بلجيكا بالعيد الوطني

  • سمو أمير البلاد يبعث ببرقية تهنئة إلى الرئيس المنتخب لجمهورية الهند

    سمو أمير البلاد يبعث ببرقية تهنئة إلى الرئيس المنتخب لجمهورية الهند

  • "الأبحاث": قبول (208) طالبا وطالبة في الدورة التدريبية الصيفية الأربعون

  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
صالح اسحق الصالح
الأحد, 07 آب/أغسطس 2016 22:36 كٌن أول من يعلق!
أحيانا نج أنفسنا نعجز أمام بعض الكتابات والمشاعر الجميلة، التي تعبر عن الصدق في النفوس..وهذه الكلمات للشاعر العراقي خالد قاسم، وهو احد شعراء البصرة، وقد كتب هذه الكلمات الجميلة بحق الكويت وحاكمها الشيخ صباح الأحمد الصباح، واحببت أن يشاركني أهل الكويت متعة قراءتها.

  العينُ تفضَحُني إنْ مرَّ ذكراكِ
والوجدُ في داخلي جمرٌ للقياكِ    
ويملؤ ٱلْقلبَ عشقٌ في جمالك ..يا
شمساً أطلتْ على الدُنيا… فحيَّاكِ
كويتُ ..يا دانةً في ومضها ألَقٌ
أو هالةٌ سطعتْ نوراً فَسُعْدَاك ِ  
كبيرةٌ ﻻ يدانيكِ الكبارُ فِعَـا
لَهُم.. وإنْ صَغُرَتْ بالأُفقِ بطْحاكِ
فالمُزْنْ مطّارةٌ حتى وإن ضَئُلَتْ
وﻻ نَرى مطراً من خُلَّبٍ باكي
مسك اراضيك عفراء يﻻطفها                                            
موج الخليج وبدرٌ عاشقٌ شاكي
بالسرّ أو علنا… كَفّاكِ إنْ وهبتْ 
مِدْرَارَةً وسخاءً في عطاياكِ
كُلّ البﻻدِ تَرى في فَجْرِها أملاً 
تستنشقُ الصُبْحَ بعد الليل… إﻻّكِ ؟؟!
أما الصباح الذي،باﻻرض مطلعه
أميرُكِ الفَذُّ  ـ بعد الله ـ يرعاكِ
إبنُ الكرامِ صباحٌ إبنُ آلِ صبا                    
حِ… خيرُهُ غامِرٌ كالضوءِ يغشاكُ
عيناهُ نارا على اﻻعداء ما برحتْ 
وهي الأمانُ إذا كانت لصُحباكِ
رقّى بكاظمةٍ  مجدا مضى ..فغدتْ
تعلو شموخاً كما يعلو مُحَيّاكِ
لهُ أمينٌ .. أخو رُشْدٍ يؤازره                               
ما مسّهم نصبٌ من أجل إعﻻكِ 
ذاتُ الصباحينِ ..يا زهو الزمانُ سﻻ 
مٌ من صَبا مُهْجَةِ العُشّاقِ يَسعاكِ

للشاعر خالد قاسم
 
الأحد, 27 آذار/مارس 2016 22:54 كٌن أول من يعلق!
تاملات
            يا ديرة..وين الشريف؟

يا ناس قولوا لي الخبر
حرامي فوق الطوفه طمر
والعبرة لمن اعتبر
جففوا جيوبنا تجفيف
مسئولينا ما فيهم شريف

وحاميها حراميها
وعيالها ما يسألون فيها
وحق التجار الله يخليها
للشفط واللعب فيها
وبالبوق مثقف تثقيف
يا ديره ما فيها شريف

وين راح الدين و وين الضمير
وين اللحي والتكبير
والتسبيح والتشمير
نتفتوا الديره تنتيف
يا ديرة وين الشريف

الكل ينهب ويبوق
مثل حراج وسوق
يا سابق يا مسبوق
يا بايق يا مبيوق
والشعب المسكين مسروق
باقصي سرعه وبلا تخفيف
يا ساتر هذا مو شريف

ما في حساب
ما في عقاب
ما يحاتي ولا يهاب
والكل صار نهاب
ما يخافون شرطي ولا عريف
أدور وين الشريف

ما يخافون الله وماكوا ضمير
بالمال العام بذر تبذير
مال عمك لا يهمك
والفلوس حواليك ويمك
لا حارس ولا خفير
لا ذمه ولا ضمير
والنهب تحت التكييف
وينك أدورك يا شريف

يا ناس دبروني تدبير
الصغير والكبير
الفراش والمدير
المستشار والخبير
علي الحمار والبعير
نظفوا الديره تنظيف
انت حرامي منت شريف

من صاحبنا صار مسؤول
قام يقول بچم أقول
يبيع الديره بالمعقول
ويطلع جدامنا عفيف
ياديره وين الشريف

شركات باسم ام العيال
والاخوان واليهال
والخدامة والزبال
والسجلات كلها تحريف
ديرتنا محتاجه شريف

مجلس أمه بس منظر
عضو سكبه وفيه تغتر
سوالفه تخليك تحتر
يخلي مخك يفتر
بياع حچي وما يفتر
بالبوق مكلف تكليف
ديرتنا يبيلها شريف

مجلس وزراء لا يهش ولا ينش
والتنميه بالمشمش
الفساد فيه معشش
والمليارات في الجيب تخشخش
حرامينا يا حريف
مجلس وزرائنا يبيله شريف

يا حرامي يا قتال
بلادنا فيها رجال
عيال ناس عيال حلال
لها يبيعون أعمارهم
ويفدونها بالنفس والمال
وانت ما تخوفنا تخويف
ديرتنا فيها الشريف

يا بواق يا قندره
لطيت الديره اشكره
تحسب الدنيا طرطره
والحقيقه انك مسخره
يا لطيف استر يا لطيف
وين المسئول النظيف
الناس يحسبونه شريف
الديره فيها شريف


       (( بو محمد ))
 
الخميس, 10 أيلول/سبتمبر 2015 14:53 كٌن أول من يعلق!
أشيعي أنا أم سني
أعربي أنا ام أعجمي
أحضري انا أم بدوي
من أنا ؟

من انا يا أمة الاسلام من أنا
احترت من أكون
في هذا العصر المزري
في هذا الزمن الحجري
ماهي هويتي الاسلامية
أمسلمٌ انا ام بوذي
أمسيحيٌ انا ام يهودي
لا ادري من انا

هذا يقول لي انت ناصبي
والآخر يقول لا
انت صفوي
ربما هذا
وربما ذاك
وربما انا أشعري
ولكني لا ادري من أنا

قالوا لي يا فاسق
يا مجوسي
يا عاصي يا علوي
وقالوا يا يا كافر
يا يا بكري
ويا مشرك يا عمري
لقد أضعت مشيتي
ولا ادري من انا

لماذا يصفوني بهذه الصفات
ولا يحترمون هذه العبرات
الا يكفي أني مؤمن
بالله الواحد الأحد
الفرد الصمد
وبرسوله رسول الرحمات
وأهل بيته المطهرين
واصحابه الاطهار الثقات
لا ادري من انا

لست من بلاد الواق واق
ولست من اصحاب الشقاق
ولست من اعوان الشيطان
ولا كفرت بالله
وآمنت برسل الله
وبكتب الله
واليوم الآخر
ولست من اصحاب النفاق
فهل انا مسلم
في هذا العصر
لا ادري من انا

فلماذا أنا منبوذ من اهلي
ومن عشيرتي ونسلي
ومن إيماني وديني
ومن علمي ومن جهلي
لست ادري
ولا اريد ان ادري
من انا

صالح اسحق الصالح
(( بو محمد ))
الجمعة, 04 أيلول/سبتمبر 2015 00:13 كٌن أول من يعلق!
 
يا أهل الكويت
انا مستشار سابق في الهيئة العامة لشؤون الزراعة والثروة السمكية.
اقسم بالله بان ما سأقوله هو ما حصل.
لقد تغلبت هيئة الزراعة وسيطرت علي أسعار الأسماك المستوردة من ايران، بالامانة والاخلاص والقرار الصحيح وتغليب مصلحة المستهلك.
في ذلك الوقت اقترب موعد منع صيد الزبيدي في مياه الكويت الاقليمية، فحضر إليَّ رئيس اتحاد الصيادين السابق محمد هاشم، وطلب السماح للاتحاد باستيراد سمك الزبيدي من ايران، فبدوري اخبرت معالي رئيس الهيئه الشيخ فهد السالم العلي الصباح ،بطلب رئيس الاتحاد فقال لي : "احضره عندي وتعال انت معاه".
فلما حضرنا عنده قال لرئيس الاتحاد: "ما عندي مانع من استيراد الزبيدي من ايران، بس علي شرط، وهو بان لا يباع الزبيدي ،علي البسطة في سوق السمك بأكثر من ثلاثة دنانير  فقط ، وان زاد عن الثلاثة دنانير، سأوقف استيراد الزبيدي من ايران".
فوافق رئيس الاتحاد علي ذلك ، وأتذكر بان الزبيدي الإيراني لم يباع بأكثر من ثلاثة دنانير، حتي انتهاء مدة رئاسة الشيخ فهد للهيئة .
إذن الأسعار يا أهل الكويت يمكن السيطرة عليها، عن طريق هيئة الزراعة واتحاد الصيادين.
وهذه الأسعار المبالغ فيها مفتعلة، ويمكن السيطره عليها.
والله علي ما أقول شهيد وشخصيات هذا الحدث لا يزالون يعيشون بيننا وهم شهداء علي ما أقول.

صالح اسحق سليمان الصالح
المستشار الفني السابق لرئيس الهيئة العامة لشؤون الزراعة والثروة السمكية


 
 
الأحد, 26 تموز/يوليو 2015 23:31 كٌن أول من يعلق!
اثناء الغزو العراقي الغاشم علي الكويت العزيزة، كانت زوجتي واولادي مقيمين عند نسيبي اخو زوجتي، لأنني شخص عسكري 
ومن الخطورة السكن في بيتنا.
وفي احد الأيام، وزعنا أنا ونسيبي الملايين، التي كانت بتمويل من الشيخ علي والشيخ فهد سالم العلي، علي مندوبينا في القطع المختلفة، في منطقة صباح السالم ولم يبق معنا دينار واحد..
ورجعنا البيت ليلا، فسألانا زوجتينا، ان كان لدينا شيئا من المال، لان البيت خال، ولا يوجد فيه أي مبلغ او طعام لنا وللأولاد.
حينها سالت نسيبي:  "ما شلت شيئ حق البيت"؟  فقال لا، وانت "ليش ما شلت شي لنا"؟ فقلت له والله نسيت!.
فخرجت من البيت مهموما، كيف اذكر الناس واخفف عنهم وانسي أولادي ؟ ( الأقربون أولي بالمعروف) وهم يستحقون..
بعد دقائق التقيت عقيد طيار يعرفني وأعرفه، وسالني " يا اخي وينك صار لي كم يوم أدور عليك، عندي لك خمسمائة دينار"؟ فأعطاني المبلغ وشكرته ثم نظرت الى السماء، وقلت أنا نسيت أولادي، وانت لم  تنساهم يا الله! فحمدت الله وشكرته وعدت الى البيت، وأعطيت المبلغ لزوجتي التي بدورها فرحت بالمبلغ.
وعندما أسدل الليل ستاره، خرجت متجها الى "فريجنا" في صباح السالم لأطمئن علي البيت والجيران، فالتقيت احد الأصدقاء من الجيران، وقال لي "وينك يا اخي صار لك كم يوم ما شفناك"؟ لدي لك  ثلاثمائة  دينار، فقد وزعوا اليوم "فلوس" فقلت لهم لي جار عسكري، وحتما  سيكون محتاج المبلغ! فنظرت مرة اخري الى السماء، وقلت يا الله طلبت القليل فاعطيتني الكثير، لا اله الا انت، سبحانك كم أنت كريم يا رب!

صالح اسحق الصالح
(( بو محمد ))
 
 
 
السبت, 04 تموز/يوليو 2015 09:55 كٌن أول من يعلق!

!ان الأصوات التي انتشرت في الاونه الأخير والتي تدعوا للوحدة الوطنيه ولتلاحم فئات الشعب كشفت حقد وزيف كثير من الفئات المتشددة في بلدنا الكويت وفضحتهم.

فهذا النائب انتفض للدين المهدور، وأزاح الغبار عن عقله ونفسه المريضه  ودماء شهداء مسجد الامام الصادق لم تجف بعد، ووجه اسئله لوزير التربيه رداً علي تصريح الوزير بانه يجب غربلة مناهج مدارس الكويت، وتنقيتها مما يكفر الآخرين وَمِمَّا يحول دون الوحدة الوطنية، وَمِمَّا يؤدي لتشدد الأبناء،  فقام هذا النائب وأخذ يزبد و يرعد ووجه اسئلة تدافع عن العقيدة، التي سيقوم الوزير بوأدها، وبالدين الذي سيضيع، والمكتسبات التي ستفقد، متحدياً الوزير بان ما هو موجود في المناهج مطابقاً للقرآن والسنه، والقرآن والسنه منها برآء.
أيعقل يا هذا بان القرآن والسنه يدعوان لتمزيق وتفريق المجتمع المسلم؟ أيعقل بان القرآن والسنه يدعوان لتكفير فئه من فئات المسلمين؟
انتفض هذا النائب وكأن الدين سيضيع، وان الدين الاسلامي السمح لن يكتمل الا 

بالإنتقاص من بعض فئات المسلمين وتسفيه مذهبهم ومعتقدهم وعبادتهم.

والآخر دكتور في جامعة الكويت، معروف بتشدده وبكرهه للمذهب الشيعي وللشيع،ه بعد ان رأي بام عينيه موقف أمير البلاد حفظه الله وموقف حكومة بلده المشرف، وتلاحم فئات الشعب الكويتي والتفاف الشيعه والسنه علي حد سواء حول أميرهم وحكومتهم والاسرة الحاكمة  في أزمة مسجد الامام الصادق، فداخل نفسه المريضه شك بان الشيعه بدأوا يستفيدون من هذا الحدث وان الشيعه والسنه بدأوا يتحدون بعد ان  قامت مجموعه من أهل السنه بالصلاة في احد الأيام وفي احدي الصلوات بالصلاة في احد مساجد الشيع، تضامناً معهم في مصابهم الجلل، فاصدر بياناً ذكر فيه بانه يستنكر الهجوم علي مسجد الشيعه وان الإرهابيين لا يفرقون بين قتل الشيعه والسنه علي حد سواء ولكن .... وما ادراك ما ولكن، فوضع السم بالعسل،  وأخذ يحذر أهل السنه من هذا التقارب مع الشيعة،  وانه يجب المحافظة علي المعتقدات، وان الصلاة في مساجد الشيعه ووراء ائمتهم لا تجوز!
وكأن السنه قد تحولوا للمذهب الشيعي بعد هذه الصلاة.
يا الهي.. اي دين هذا الذي تنتهجون؟.. وأي قرآن هذا الذي تقرأون؟ وأي سنه تتبعون؟
ارحموا هذا البلد الذي ما زال يئن من الجرح، وارحموا الناس من تعصبكم الاعمي، الذي لن يؤدي الا لتدمير البلد، وما التدمير الحاصل في سوريا والعراق واليمن منكم ببعيد.
اللهم احم بلدنا من هؤلاء السفهاء، الذين لا يَرَوْن الدين الاسلامي الحنيف الا من خلال احزابهم المتأسلمة التكفيرية.
وارحم شهداءنا واشفِ مرضانا وجرحانا انك علي كل شيئ قدير.
    صالح اسحاق

 

 

الخميس, 02 تموز/يوليو 2015 01:11 كٌن أول من يعلق!

حزن كئيب غطي المدينه
حولت الكون لظلام سرمد

ضُرب الأمن والامان
في بلد السلم والسلام
والجمال
وعمل الخير
والانسانيه
وتوحيد الله
ومن سبح وحّمّد

في بيت الله
وعباد الله
ركع سجود
في شهر الله
في يوم الله
وابليس ابي
معهم ان يسجد

ألقي علي عِبَاد الله حمم
ونارٌ وجمرٌ
وصواعقُ حمرٌ
كأنها من جهنم
تزمجر وترعد

ويح قلبي
ويح روحي
لقد طار عقلي
وعقد لساني
والدم في عروقي تجمد

ماذا جري
ماذا حصل
من هؤلاء
اهم اشرار
او مرتدون
ام كفار
ما جريمتهم
ولماذا هذا الحقد الأسود

قيل لي
انهم ركاب السفينه
المسلمين الامنين
الصائمين
القائمين
انهم اتباع النبي محمد

ويح قلبي
ويح عقلي
يا الهي
أهكذا يفعل بمن يعبد الله
في بيت الله
ومن هذا الملقي هناك
المضرج بالدماء
المقطع الأوصال
يا الهي
انه الشهيد الأسعد

لا وكذلك هناك
وهناك
وهناك
وهناك
انهم ثلة من السعداء
ومجموعه من الشهداء
كانوا سجداً
لله  يصلون
يقنتون ويبكون
لله المجيد الأمجد

ويح قلبي
ويح نفسي
وبيت من هذا
وماذا حل به
ولماذا هذا البيت تدمر
ايفعل هذا ببيت الله
وحرم الله
سبحان الله
من عباد الله
لا اله الا الله
انه الله الواحد الأوحد

من هذا الذي اعتدي علي الله
وعلي رسول الله
ودين الله
وعباد الله
وشهر الله
انه الشيطان
والشيطان في جهنم مخلد

يهديها لكم ولشهداء مسجد الامام جعفر الصادق
صالح اسحق الصالح
(( بو محمد ))
 

الأحد, 28 حزيران/يونيو 2015 22:49 كٌن أول من يعلق!

البشر يختلفون في ما بينهم علي كل شيئ، وهذه طبيعتهم، ولكن في الكويت الأمور قد تكون مبالغ فيها أحيانا،ً وفي احيان اخري تكون مفاجئة. 

فنحن نختلف في بعض الأشياء التي يختلف عليها كل العالم، وليس الكويتيين فقط، وفي احيان اخري يتفق العالم، ونختلف نحن فيما بيننا. 

ففي الرياضة كما في الأمور الأخرى نختلف، فقسم منا يشجع فريق س والقسم الاخر يشجع ص، كما هو حاصل بين "برشلونة" و"ريال مدريد" او العربي والقادسية او حتى "مانشستر يونايتد" و"ليفربول"، وهذا شيئ طبيعي جداً، وكما يحصل في جميع أنحاء العالم. 

ولكن في الكويت الأمور تختلف، حيث تري في بعض الأحيان جمهور الفريق س يشجع الفريق ص، نكايةً في فريقهم، وبعض المتنفذين أحياناً يتمنون هزيمة منتخب بلادهم فقط لاسقاط زيد او عبيد، وعجبي من هكذا مسئولين في رياضتنا العتيدة. 

وفي السياسة، قسم يري يجب إعطاءالحكومة وقت للإنجاز، وقسم آخر يري بأنها استنفذت فرصها ويجب ان ترحل. 

وفريق يري بان الأوضاع في البلد طبيعية ومقبولة، وآخر يراها كارثية 

والبعض يرون السياسيين شرفاء، والبعض يراهم لصوص وحرامية.

وأناس يرون بعض الدول صديقة، وأناس يرونها عدوه. 

حتي اسرائيل اختلفنا عليها، فالبعض يراها دوله صديقة وسياساتها معتدلة وطبيعية وتتماشى مع سياساتنا المعتدلة، وأنها لا تحارب الا حزب الله وحماس المارقة، وهذا مقبول لديهم والقسم الاخر يري العكس، وأن

حصار غزه نحن من نقوم به نيابه عن إسرائيل، وبعضنا يفرح بذلك، والحجة محاربة الاخوان المسلمين، والبعض الآخري يرفض هذا الحصار.

وكذلك أميركا والغرب وبعض الدول الأخرى مثل ايران، فالبعض يراها دول صديقة والبعض الاخر يراها عدوة، وتتدخل في شئوننا الداخليه وتريد السيطرة علي مقدرات البلد. 

صدام حسين الذي غزا الكويت، وقتل وشرد أهلها واغتصب نساءه،ا ودمر بنيتها التحتيه وبيئتها، يراه البعض شهيدا وسيدخل الجنة، فقط لانه نطق بالشهادتين قبل إعدامه. 

الجماعات الاسلاميه المتطرفة أيضا مثل ( القاعدة، داعش، النصرة ) وغيرها يوجد في الكويت من يؤيده،ا ويري بأنها علي حق ويجب دعمها، والبعض الآخر يري خطورتها علي أمن البلاد، ويجب الاستعداد والتصدي لها. 

الم اقل لكم بأننا نختلف علي اي شيئ، حتي علي أمننا القومي، الذي يجب ان نتفق عليه ويجب ان لا يمس. 

حتي عندما تقوم الحكومة بزيادة الرواتب للمواطنين، نري هناك من الكويتيين من يعترض ويخالف البقية. 

الوحيد الذي وحد الكويتيين اثناء الغز،و هو صدام وبعد عشرين عام اختلفنا في تقييمه، واليوم تعود مأساة التفجير بمسجد الامام الصادق لتوحدنا، بعد صراع طويل من القال والقيل. وكأننا نحتاج الى مأساة لنتحد. 

ألم اقل لكم بأننا شعب مختلف

الابراج العربية

  • حبب إلى نفسك المساهمة في العمل الجاد أو العمل الخيري، لا تجعل الغرور يسيطر عليك لمجرد شعورك أن الجميع يدرك مدى إمكانياتك وقدراتك الذاتية كي لا تخسرهم فيما بعد.
  • تصرف بجرأة وثقة وأطلق العنان لمخيلتك ولأفكارك لتبدع، إذا شعرت أن الأجواء مناسبة لتقرّب المسافة بينك وبين من تحب فلا تتباطأ.
  • الوحدة والغربة يتعبان النفس، فاخرج إلى الحياة واختلط بمن تثق بهم، ولا تحاول الاصطدام والتورط بسوء التفاهم كي لا تحدث مشاكل تعيدك إلى الوحدة ورفض الآخرين.
  • العمل والإخلاص بأدائه يمنحك الإحساس بالسعادة، خصوصا إذا توج بالتقدير من قبل المسؤولين وتحسين وضعك المهني، واجه متاعبك المرحلية على الصعيد الشخصي.
  • الشعور بالقوة والحيوية الوسيلة للانطلاق وتحقيق التقدم على جميع الأصعدة، كن واثقا من نفسك وانظر إلى المشكلات بشكل منطقي كي تتمكن من إيجاد حل يرضيك.
  • الحماس يعينك على الإمساك بزمام الأمور وتقرير المصير، أمور كانت تزعجك تتوضح لك الأمور فيها، لتتصرف بشكل فعال، اهتم بأوضاعك الثقافية.
  • 1
  • 2

نحن عشاق الكلمة الطيبة، من الذين رفضوا ادراة المؤسسات الاعلامية باعتبارها تنظيم ذو نشاط اقتصادي، واهمال رسالتها الحقيقية في تثقيف المجتمع، ونشر الرسالة الاعلامية الحقة. رفضوا تسييس الرسالة الاعلامية حتى باتت تعين من لا يتقن فن الحرف والكلمة وحبكهما، فأصبحت المؤسسات الاعلامية وجهة لعمل كل من لا عمل له، ولكنه يتقن التملق والنفاق، فضاع أصحاب الكلمة، وتبعثرت الحروف وضاعت لغة الضاد بين منعطفات شارع الصحافة ووسائل الاعلام.